المعالجات والأدوية التي ينبغي أن تتوفر في المنزل للحالات المرضية الشائعة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يحدث التهابُ الجلد، والذي يتضمَّن حالاتٍ مثل الإكزيمة الخفيفة، عندما يحصل تماسٌ بين الجسم ومادَّة مهيِّجة للجلد أو مسبِّبة للحساسيَّة.

نَصائحُ للرعاية الذاتية:

● تَجنُّب الخدوش؛ فالخدوشُ قد تضرُّ بالبشرة، وتسمح للجراثيم بالدخول فيها، ممَّا يؤدِّي إلى العدوى.

● محاولة التعرُّف إلى مسبِّبات التهيُّج أو الحساسيَّة، وتَجنُّبُ ملامستها أو التعرُّض لها.

● يمكن أن تساعدَ الكريماتُ أو الرُّهيماتُ المرطِّبة، والتي تُدعى المطرِّيات emollients، على تهدئة التهاب الجلد الخفيف؛ وهي متوفِّرةٌ في الصيدليات.

إذا بقيَ الطفحُ حتَّى بعدَ استخدام طرق الرعاية الذاتية، فلابدَّ من مراجعة الطبيب.

 

 

 

كلمات رئيسية:
آلام الظهر، التهاب الجلد، حرقة المعدة، اللَّذع، عسر الهضم، احتقان الأنف، الإمساك، الصُّداع النِّصفي، الشَّقيقة، السُّعال، حَبُّ الشباب، العُدُّ، التواء المفاصِل والوثي، الصُّداع.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 8 ابريل 2012