إدارة الوقت

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يعمل الكثيرُ من الناس خلال استراحة الغداء لكسب ساعة عمل إضافية، ولكنَّ الدكتورة إيما ترى أنَّ ذلك قد يؤدِّي إلى نتائج عكسية تماماً. تقول الدكتورة إيما: "كقاعدة عامة، يساعد أخذُ قسط من الراحة لمدة 30 دقيقة بعيداً عن المكتب على المحافظة على الإنتاجية خلال فترة ما بعد الظهيرة".
تعدُّ الاستراحةُ فرصةً للاسترخاء والتفكير بأمور وأشياء بعيدة عن العمل. تقول الدكتورة إيما: "قم بجولة صغيرة في الخارج، أو ما هو أفضل من ذلك، كالقيام ببعض التمارين. وبذلك يعود الموظَّفُ إلى مكتبه وقد استعاد نشاطَه، وجدَّد همَّته، وزاد من تركيزه".
إنَّ إضافةَ استراحة في منتصف اليوم إلى ساعات العمل تساعد على تجزئة وقت العمل إلى أجزاء أكثر قابلية للتحكُّم والضبط.

 

 

 

كلمات رئيسية:
إدارة ، تنظيم ، وقت ، عمل ، مهمة ، مهام ، واجبات

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 19 مايو 2012

الاختصاص