تأثير الصيام في معالم الدم والبول

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
دراسة في فيزيولوجيا الصوم

بسبب نقص الماء والجفاف النسبي الذي يحصل في أثناء نهار رمضان، فإنَّه من المتوقَّع أن تحدثَ بعضُ التغيُّرات في تركيب مكوِّنات البول. لكنَّ الدراستين اللتين أُجريتا في هذا الصدد لم تشيرا إلى أنَّ هذه التغيُّرات لها أي تأثير إكلينيكي ضار في الصحَّة.

دراسات مكونات البول

الدراسة

النتيجة

تشيه Cheah 1990

(ماليزيا)

حصل تغيُّر في كمِّية البول وتركيزه, ومعدَّل الأملاح من الصوديوم والبوتاسيوم واليوريا.

لم يوجد في البول أيَّة كمِّية من الكيتونات أو البروتين أو السكَّر أو الهيموغلبين أو الصفار (البيليروبين).

إيزونو 2002

 

[على 15 ياباني صاموا يوماً واحداً على طريقة الطب البديل]

زيادة في الكمِّية المقيسة في البول من البوتاسيوم وهرمون الألدوستيرون والأدرينالين وهرمون 17-هيدروكسي كورتيكوستيرويد 17-hydroxycorticosteroid (أحد الهرمونات الستيرويديَّة).

نقص في إفراز الصوديوم والكرياتينين وحمض اليوريا وهرمون النورأدرينالين وهرمون  17 كيتوستيرويد 17-ketosteroid والدوبامين. لكنَّ دوريةَ وتوقيت الإفراز لم يتغيَّرا في هذه المواد.

 

 

 

 

كلمات رئيسية:
صيام، أنواع الصيام، إسلام، رمضان، تغيرات، فيزيولوجيا، تعداد الدم الكامل، السكر، وظائف الكبد، وظائف الكلى، المعادن والأملاح والفيتامينات، الدهنيات، الهرمونات، معالم البول

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
صحة الصائم
د. خالد الجابر

 

أخر تعديل: 24 يوليو 2012

الاختصاص