إعاقات التعلم: التعليم

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

إن التواصل المتين مع مدرسة الطفل سيساعده على تلقِّي الدعم الذي يحتاج إليه. تقول كامبل: "يجب أن يتابع الوالدان باستمرار عملية تعليم ولدهم، والترتيب للقاءات منتظمة مع مدرسته تتأكَّد من خلالها من اهتمام الوالدين بطفلهما ومتابعتهما لدروسه".

يجب أن يقومَ الوالدان بإطلاع المدرسة على ما يجري في المنزل بخصوص ولدهما، فيقومان بإخبارها عن أولوياته وكيف يتصرَّف في المنزل، وبذلك يمكن للمدرسة أن تبني شيئاً على تلك المعلومات.

 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 20 اكتوبر 2012