الصيام وقصة السموم

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
img2

فلنبدأ أوَّلاً بذكر مصادر السموم في جسم الإنسان:

1) الهواء الملوَّث

فالهواءُ مليءٌ بالسُّموم التي نستنشقها، من عوادم السيَّارات، وغازات المصانع وغيرها، وهذا يختلف من بلدٍ لآخر ومن مكان لآخر.

2) الغذاء والماء

سواءٌ أكان من المواد التي تُضاف للأطعمة، في أثناء زراعتها وتربيتها بالكيماويات، أو في أثناء طهيها، أو تصنيعها، بإضافة النَّكهات، والألوان، ومضادَّات الأكسدة، والمواد الحافظة.

3) الجراثيم والمكروبات

من الجراثيم والفيروسات والفطريَّات الكثيرة في الكون، والتي تدخل أجسامَنا كلَّما سنحت لها فرصة! وما تنتجه من مُفرَزات سامَّة.

4) مخلَّفات التفاعلات الكيميائية في الجسم

  • فأكسدةُ المواد الغذائية (البروتينات والدهون والكربوهيدرات) يَنتُج عنها مجموعةٌ من المواد السامَّة، مثل اليُوريا والكرياتينين والأمونيا (مركَّب النِّتروجين) وغاز ثاني أكسيد الكربون والصفراء والكيتونات وغيرها.
  • الأيونات الحرَّة -(Free radicals) O2: وقد بدأ الاهتمامُ بها يزداد أخيراً، لما يُعتقَد أنَّها تُفسِد بعضَ التفاعلات الكيميائية في الجسم. وهي أيونُ أكسجين حرٍّ عالي الأكسدة، ينتج من عدَّة مصادر منها الأشعَّة فوق البنفسجية.
  • نواتج التخمُّر في القولون: فالغذاءُ حينما يصل إلى الأمعاء الغليظة (القولون)، تحصل له عملية تخمُّر جرثومي بفعل الجراثيم المتوطِّنة في القولون، وينتج عن هذا التخمُّر مركَّبات مثل الأندول والفندول، التي يُعتقَد بعضُ العلماء أنَّها ربَّما تكون سامَّة.

5) بعض الأدوية التي يتناولها الناسُ بغير ضابط، وبغير وصفة طبِّية.

 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 24 يوليو 2012

الاختصاص