التعاملُ مع كآبة الشتاء

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
التعاملُ مع كآبة الشتاء - كافة

يُصاب حوالي شخص من أصل كلِّ 15 شخصا في بريطانيا سنوياً، على سبيل المثال، باكتئاب الشتاء (الاضطراب العاطفي الموسمي) ابتداء من شهر أيلول/سبتمبر إلى نيسان/أبريل. وتزداد إصابة الكثير من الأشخاص (حوالي 17٪) بحالة مشابهة تُسمَّى اكتئاب الشتاء.

 

 

 


الأعراض الرئيسية

 

  • الاكتئاب.
  • مشاكل في النوم.
  • الخمول.
  • الإفراط في الأكل.
  • التهيُّج.
  • الانطواء.

نصائحُ للعلاج

وفيما يلي نصائحُ تفيد كثيراً المصابين بهذا الاكتئاب. ولكن، يُصاب جميع الناس باكتئاب الشتاء، إنَّما بشكل مختلف, لذا تختلف طرقُ علاج الأشخاص منه.

الحرص على النشاط

تقول الأبحاث إنَّ المشي لمدَّة ساعة يومياً في منتصف اليوم قد يفيد كثيراً في التغلُّب على اكتئاب الشتاء.

الخروج

يجب الحرصُ قدرَ الإمكان على الخروج في النهار, خصوصاً في منتصف النهار وفي الأيَّام المشمسة. وفي داخل المنـزل, يجب الحرصُ على اختيار الألوان الفاتحة التي تعكس الضوءَ الخارجي, كما ينبغي الجلوس قرب النوافذ قدرَ المستطاع.

المحافظة على الدفء

إذا كان الشخصُ يعاني من أعراض شديدة لاكتئاب الشتاء، ممَّا يعيقه عن مزاولة نشاطاته اليومية بشكل طبيعي, فيجب عليه زيارة الطبيب لتلقِّي المساعدة الطبِّية.

ولكن، يزيد الشعورُ بالبرودة من الاكتئاب, بينما يقلل الشعور بالدفء من أعراض اكتئاب الشتاء إلى النصف. لذلك، يجب الحرصُ على ارتداء الملابس والأحذية الدافئة الدافئة وتناول المشروبات والأطعمة الساخنة، وأن تتراوح درجة حرارة البيت ما بين 18 إلى 21 درجة مئوية.

الغذاء الصحِّي

يُعدِّل تناولُ الغذاء الصحِّي من حالة المزاج, فيزوِّد الشخص بالمزيد من الطاقة, ويساعده على تجنُّب زيادة وزنه في الشتاء، حيث يجب التقليل من استهلاك النشويات، مثل المعكرونة والبطاطس، واستبدالها بتناول الكثير من الخضروات والفواكه الطازجة. ويقول بعضُ الأشخاص إنَّهم يستفيدون من الإكثار من تناول الفيتامين د في التغلُّب على هذا الاكتئاب. وتعدُّ الأسماك الدهنية والبيض من المصادرَ الجيِّدة للفيتامين د.

رؤية الضوء

يكون تأثيرُ العلاج بالضوء مفيداً في زهاء 85٪ من الحالات التي جرى تشخيصها. وإحدى طرق العلاج بالضوء في المنزل هي الجلوس أمام صندوق ضوء لمدة تصل إلى ساعتين يومياً.

إنَّ صناديق الإضاءة تشعُّ ضوءاً خفيفاً أقوى بعشر مرَّات على الأقل من إضاءة المكتب أو المنزل العادية.

يشير بعض الباحثين إلى أنَّ بعضَ الأشخاص يستفيدون كثيراً من صناديق الإضاءة ومُحاكي الشروق (وهو مصباح يُوضَع بجانب السرير، وفيه منبِّه، يعمل ضوؤه تدريجياً مثل شروق الشمس، ويساعد الشخص على الاستيقاظ تدريجيا).

ممارسة هواية جديدة

إنَّ تنشيط الذُهن من خلال ممارسة هوايات جديدة يساعد على التخلُّص من أعراض اكتئاب الشتاء, مثل الحياكة أو الانضمام لنادٍ رياضي أو الكتابة في مجلَّة أو في مدوَّنة, أي متابعة الشخص لشيء ما وتركيزه عليه.

الاجتماع مع العائلة والأصدقاء

أثبتت الدراساتُ أنَّ التواصل الاجتماعي أمرٌ جيِّد للصحَّة النفسية, ويساعد كثيراً على التخلُّص من اكتئاب الشتاء. يجب أن يحرصَ الشخصُ على التواصل مع الأشخاص الذين يهتمُّ لأمرهم، وأن يقبلَ دعوات  حضورالمناسبات الاجتماعية حتَّى لو كانت لوقت قصير.

علاج المشكلة

يمكن أن تساعد الاستشارة والعلاج النفسي والمعرفي السلوكي على التغلُّب على اكتئاب الشتاء. ولذلك، يجب أن يتواصلَ المصاب مع طبيبه للحصول على المزيد من المعلومات حول المعالجات المتوفِّرة في مراكز الرعاية الصحِّية.

الالتحاق بمجموعات الدعم

يساعد الالتحاقُ بمجموعات الدعم المصابَ على مناقشة وضعه الصحِّي مع تلك المجموعات التي تعرف طرق علاج الاكتئاب الشتوي, ممَّا يسهِّل على  الشخص تحمُّل الأعراض.

البحث عن المساعدة

إذا كانت الأعراضُ شديدة، وتمنع الشخص من مزاولة حياته بشكل طبيعي, فيجب عليه زيارة طبيبه.


 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
موقع
NHS Choices

 

أخر تعديل: 16 اكتوبر 2012