الغذاء والدواء الأمريكية تُقر استخدام جهاز جديد لعلاج الصداع العنقودي!

أرسل إلى صديق طباعة

HealthDay News : 19-Apr-2017

يُعد الصداع العنقودي cluster headaches أحد الأنواع النادرة من الصداع، ولكنه أيضاً من بين أسوأ أنواع الصداع التي قد تصيب الشخص وأشدها إيلاماً.

إلا أن أملاً جديداً أخذ يلوح في الأفق بعد أن أقرت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية استخدام جهاز جديد يمكن حمله باليد لعلاج هجمات الصداع العنقودي.

أطلق على الجهاز الجديد اسم جاماكور gammaCore ويعمل على تقليل الألم الناجم عن الصداع العنقودي عن طريق إرسال نبضات كهربائية محدودة إلى العصب المبهم vagus nerve من خلال الرقبة والجلد. والعصب المبهم (القحفي العاشر) هو العصب الذي ينطلق من الدماغ ويصل إلى القولون.

وعلى الرغم من توفر أدوية لتسكين ألم الصداع العنقودي، مثل سوماتريبتان sumatriptan (إيميتريكس)، إلا أنها ليست فعالة دائماً.

وبحسب الخبراء فإن نوبات الصداع العنقودي التي تحدث بمعدل ست مرات أو أكثر يومياً لا يمكن علاجها بدواء ساموتريبتان بشكل آمن وفعال، وذلك بسبب وجود حد أعلى للجرعة اليومية المسموحة من الدواء.

ويطرح الجهاز الجديد بديلاً مناسباً على الأقل لفئة من المرضى المصابين بالصداع العنقودي.

يُصنع الجهاز الجديد من قبل شركة electroCore الأمريكية، وقد وافقت هيئة الغذاء والدواء عليه بعد إجراء تجربتين سريريتين أثبتتا فعالية الجهاز في التخفيف من آلام الصداع العنقودي بهامش أمان جيد.

اشتملت التجربة الأولى على 85 مريضاً مُصاباً بصداع عنقودي نوبي، وأظهرت النتائج تراجع شدة الألم لدى ثلث المرضى. أما في التجربة الثانية التي اشتملت على 27 مريضاً فقد ساعد الجهاز على التخلص من الألم عند العديد من المرضى بعد 15 دقيقة من بدء نوبة الصداع.

وبحسب بيان الشركة المنتجة فقد أثبت الجهاز الجديد بأنه آمن وجيد التحمل من قبل المرضى، وأن معظم تأثيراته الجانبية خفيفة وعابرة.

ولكن توجد بعض المحاذير لاستخدام الجهاز. إذ ينبغي عدم استخدام الجهاز من قبل شخص يحمل جهاز طبي آخر قابل للزرع، مثل الناظم القلبي pacemaker أو جهاز تقوية السمع، أو من قبل المرضى الذين أجروا جراحة لقطع العصب المبهم في الرقبة، أو المرضى المصابين بارتفاع كبير أو انخفاض كبير في ضغط الدم، أو المرضى المصابين بعدم انتظام ضربات القلب، أو الأطفال أو النساء الحوامل. كما ينبغي عدم استخدامه من قبل مرضى يضعون دعامة شريانية stent أو لديهم صفائح معدنية عظمية أو براغي معدنية عظمية قرب الرقبة. كما ينبغي تجنب استخدام الأجهزة الإلكترونية الأخرى في أثناء استخدام الجهاز (مثل الهاتف المحمول).

ويعتقد الخبراء بأن الصداع العنقودي ينجم عن خلل في الجهاز العصبي اللاإرادي، وأن الجهاز الجديد يخفف من شدة الألم لأنه يحفز العصب المبهم، والذي يُعد جزءاً رئيسياً من الجهاز العصبي اللاإرادي.

هيلث داي نيوز، روبيرت بريدت

SOURCES: Noah Rosen, M.D., director, Northwell Health's Headache Center, Great Neck, N.Y.; Sami Saba, M.D., neurologist, Lenox Hill Hospital, New York City; electroCore, news release, April 18, 2017

Copyright © 2017 HealthDay. All rights reserved.URL:http://consumer.healthday.com/Article.asp?AID=721846

-- Robert Preidt

تاريخ آخر تحديث: الخميس, 20 نيسان/أبريل 2017 12:14