رئة الشخص المسن تصلح للتبرع وينبغي عدم إغفالها مع قلة أعداد المتبرعين

أرسل إلى صديق طباعة

HealthDay News : 09-Nov-2017

أوضى باحثون بضرورة قبول عدد أكبر من رئات الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 60 سنة للتبرع بها للمرضى الذين يحتاجون إلى زراعة هذا العضو الحيوي.

وكانت نتائج الدراسة خلصت إلى أن معدل البقاء لم يتغير عند المرضى الذين حصلوا على رئتين اثنتين متبرع بهما من أشخاص يزيدون في العمر عن 60 عاماً بالمقارنة مع مرضى حصلوا على رئتين مُتبرّع بها من قبل أشخاص شباب.

قام فريق البحث من جامعة لويزفيلي بتحليل بيانات التبرع بأكثر من 14 ألف رئة جرى استقبالها من قبل مرضى تزيد أعمارهم عن 18 عاماً في الولايات المتحدة الأمريكية في الفترة بين عامي 2005 و2014. كانت أعمار حوالي 26 في المائة من المرضى تزيد عن 50 عاماً، في حين أن 2 في المائة من المتبرعين كانت أعمارهم تزيد عن 60 عاماً.

وبحسب نتائج الدراسة فإن معدل البقاء لخمس سنوات لم يختلف بين المرضى الذين زُرعت لديهم رئتين اثنتين مُتبرع بهما من قبل مسنين أو شباب.

كما أظهرت التحاليل بأن المرضى الشباب الذين زُرعت لديهم رئات مسنين حققوا نتائج أفضل عندما زُرعت لديهم رئتان اثنتان بدلاً من رئة واحدة.

وبحسب نتائج الدراسة، فإن معدل البقاء لخمس سنوات عند المرضى الشباب الذين زُرعت لديهم رئة مفردة بلغت 15 في المائة عند الحصول على رئة واحدة من مُتبرع مسن، في حين بلغت 50 في المائة عند الحصول على رئة واحدة من متبرع شاب. أما عند زراعة رئتين اثنتين فإن معدل البقاء بلغ 53 في المائة عند الحصول عليهما من مُتبرعين مُسنّين، و59 في المائة عند الحصول عليهما من مُتبرّعين شابين.

يقول مُعد الدراسة الدكتور ويليام ويتيد، الأستاذ بكلية الطب بجامعة لويزفيلي: "إن توفر رئة للتبرع يُعد عقبة رئيسية تواجه المرضى الذين يحتاجون لمثل هذا الإجراء."

وتشير الإحصائيات الأمريكية إلى وجود 1400 مريض في أرجاء الولايات المتحدة ينتظرون أحداً يتبرع برئته لكي تجري زراعتها لديهم، وأن معدل الانتظار للمريض قبل أن يحصل على رئة يبلغ أربعة أشهر وسطياً، وأن 200 مريض يموتون سنوياً وهم بانتظار الحصول على رئة.

جرى نشر نتائج الدراسة مؤخراً في مجلة حوليات طب أمراض الصدر Toracic Surgery.

هيلث داي نيوز، روبيرت بريدت

SOURCE: The Annals of Thoracic Surgery, news release, Nov. 9, 2017

Copyright © 2017 HealthDay. All rights reserved.URL:http://consumer.healthday.com/Article.asp?AID=728269

-- Robert Preidt

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 13 تشرين2/نوفمبر 2017 11:32